كم حصة يحتاج الجسم من الخبز والحبوب يوميا؟

يعد الخبز والحبوب جزءًا مهمًا من النظام الغذائي الصحي ، حيث أنها تمد الجسم بالعناصر الغذائية الأساسية مثل الكربوهيدرات والفيتامينات والمعادن. يمكن أن يختلف عدد حصص الخبز والحبوب التي يحتاجها الجسم يوميًا اعتمادًا على الاحتياجات والأهداف الغذائية للفرد.

توصي وزارة الزراعة الأمريكية (USDA) البالغين باستهلاك 6-8 حصص من الحبوب يوميًا ، على الأقل نصف هذه الحصص تأتي من الحبوب الكاملة. يمكن أن يشمل ذلك الخبز والحبوب والمعكرونة والأرز. عادةً ما يكون حجم الحصة للحبوب 1 أونصة ، أي ما يعادل شريحة واحدة من الخبز أو كوب واحد من الحبوب أو نصف كوب من المعكرونة أو الأرز المطبوخ.

على سبيل المثال ، بالنسبة لشخص يحتاج إلى 2000 سعر حراري يوميًا ، فإن 6-8 حصص من الحبوب تتراوح بين 130-170 جرامًا من الحبوب ، ونصفها تقريبًا يجب أن يكون من الحبوب الكاملة. بالنسبة للأشخاص الذين يحاولون إنقاص الوزن ، قد يكون من المناسب تناول وجبات أقل من الخبز والحبوب ، لأنها تحتوي على نسبة عالية من الكربوهيدرات ، كما أن تناول وجبات أكثر من الخضار يعد بديلاً جيدًا.

ومع ذلك ، من المهم ملاحظة أنه ليست كل أنواع الخبز والحبوب متساوية. تحتوي الحبوب المعالجة والمكررة والخبز الأبيض على مؤشر نسبة السكر في الدم أعلى ويمكن أن يؤدي إلى ارتفاع مستويات السكر في الدم بسرعة. في حين أن الحبوب الكاملة مثل خبز القمح الكامل ودقيق الشوفان والكينوا والبرغل والشعير والأرز البني ، تكون أبطأ في الهضم وتزود الجسم بالطاقة المستدامة. كما أنها مصدر أفضل للألياف والفيتامينات والمعادن.

من المهم أيضًا الانتباه إلى الملصقات الغذائية وتجنب المنتجات التي تحتوي على نسبة عالية من السكريات المضافة والدهون المشبعة والصوديوم. بالإضافة إلى ذلك ، تجدر الإشارة إلى أن الأشخاص الذين لديهم احتياجات غذائية محددة ، مثل مرض الاضطرابات الهضمية أو عدم تحمل الغلوتين ، يجب عليهم اختيار المنتجات الخالية من الغلوتين.

في الختام ، يمكن أن يختلف عدد حصص الخبز والحبوب التي يحتاجها الجسم يوميًا اعتمادًا على الاحتياجات والأهداف الغذائية للفرد. توصي وزارة الزراعة الأمريكية البالغين بتناول 6-8 حصص من الحبوب يوميًا ، على الأقل نصف هذه الحصص تأتي من الحبوب الكاملة. من المهم الانتباه إلى جودة خيارات الخبز والحبوب ، واختيار الحبوب الكاملة على الحبوب المعالجة والمكررة ، وكذلك قراءة الملصقات لتجنب المنتجات التي تحتوي على نسبة عالية من السكريات والدهون المشبعة والصوديوم. بالإضافة إلى ذلك ، يجب على الأشخاص ذوي الاحتياجات الغذائية المحددة اختيار المنتجات المناسبة لهم.

مرحبا! اشترك في النشرة الإخبارية اليومية


شارك