كيف اقطع الخبز والسكر؟

يمكن أن يكون تقليص الخبز والسكر مهمة صعبة ، ولكن من الممكن اتباع النهج الصحيح.

تتمثل إحدى طرق تقليل الخبز في البدء تدريجياً في تقليل كمية الخبز التي تتناولها كل يوم. بدلًا من تناول الخبز مع كل وجبة ، جرب التحول إلى خيارات بديلة مثل الأرز أو الكينوا أو الخبز الخالي من الغلوتين. يمكنك أيضًا محاولة صنع الخبز الخاص بك من دقيق اللوز أو دقيق جوز الهند أو بذور الكتان التي تحتوي على نسبة أقل من الكربوهيدرات مقارنة بدقيق القمح العادي.

هناك طريقة أخرى لتقليص الخبز وهي أن تضع في اعتبارك أحجام الحصص. بدلًا من تناول شطيرة كاملة أو شريحة كبيرة من الخبز ، حاول تقطيعها إلى نصفين أو اختيار جزء أصغر. أيضًا ، يمكنك محاولة الحد من تناول الخبز المعالج مثل الخبز الأبيض واختيار القمح الكامل أو الخبز متعدد الحبوب ، والتي تميل إلى الحصول على المزيد من الألياف والمواد الغذائية.

عندما يتعلق الأمر بخفض السكر ، من المهم أن تكون على دراية بكمية السكر التي تتناولها في نظامك الغذائي. تتمثل إحدى طرق القيام بذلك في قراءة الملصقات الغذائية الموجودة على الأطعمة التي تتناولها والبحث عن السكريات المضافة. يمكنك أيضًا محاولة التقليل من المشروبات السكرية مثل الصودا والعصير ، واختيار الماء أو المشروبات غير المحلاة بدلاً من ذلك.

هناك طريقة أخرى لتقليل السكر وهي محاولة استخدام المحليات الطبيعية مثل العسل أو شراب القيقب أو التمر بدلاً من السكر المكرر. يمكنك أيضًا محاولة التقليل من الأطعمة المصنعة والوجبات الخفيفة التي تحتوي على نسبة عالية من السكر ، واختيار الفواكه والخضروات بدلاً من ذلك.

من المهم أيضًا أن يكون لديك نظام غذائي متوازن وأن تشمل مجموعة متنوعة من الأطعمة التي توفر العناصر الغذائية الضرورية للحفاظ على نمط حياة صحي. يعد النشاط البدني المنتظم أمرًا ضروريًا أيضًا للمساعدة في تنظيم مستويات السكر في الدم ، ويمكن أن يكون أداة فعالة لدعم فقدان الوزن.

باختصار ، قد يكون التقليل من تناول الخبز والسكر أمرًا صعبًا ، ولكنه ممكن مع النهج الصحيح. يمكنك أن تبدأ بتقليل كمية الخبز والسكر التي تتناولها كل يوم تدريجيًا وأن تضع في اعتبارك أحجام الحصص. يمكنك أيضًا محاولة التبديل إلى خيارات بديلة مثل الخبز منخفض الكربوهيدرات ، أو القمح الكامل أو الخبز متعدد الحبوب والمحليات الطبيعية. قراءة ملصقات التغذية ، والحد من الأطعمة المصنعة والمشروبات السكرية ، وإدراج النشاط البدني المنتظم في روتينك يمكن أن يساعدك أيضًا على تقليل الخبز والسكر. من المهم استشارة أخصائي رعاية صحية أو اختصاصي تغذية لفهم كيفية موازنة نظام غذائي صحي والحصول على العناصر الغذائية الضرورية لنمط حياة صحي.

مرحبا! اشترك في النشرة الإخبارية اليومية


شارك