هل الامتناع عن السكر يشمل الأرز؟

يشير الامتناع عن السكر عمومًا إلى التقليل من السكريات المضافة أو التخلص منها ، مثل سكر المائدة والعسل والعصائر والمحليات من النظام الغذائي. ومع ذلك ، من المهم ملاحظة أن بعض الأطعمة ، بما في ذلك أنواع معينة من الأرز ، يمكن أن تحتوي أيضًا على السكريات الطبيعية.

يحتوي الأرز الأبيض ، وهو أكثر أنواع الأرز استهلاكًا ، على مؤشر نسبة السكر في الدم (GI) ، مما يعني أنه يتم هضمه وامتصاصه بسرعة من قبل الجسم ، مما يتسبب في ارتفاع مستويات السكر في الدم. لهذا السبب ، يوصي بعض خبراء الصحة بالحد من تناول الأرز الأبيض ، خاصة للأشخاص المصابين بداء السكري أو مرضى السكري.

من ناحية أخرى ، يحتوي الأرز البني ، وهو أقل معالجة من الأرز الأبيض ، على مؤشر نسبة السكر في الدم أقل ومحتوى أعلى من الألياف. كما أنه يحتوي على العناصر الغذائية الأساسية مثل المغنيسيوم والفوسفور وفيتامين ب 6. يمكن أن يكون هذا خيارًا أفضل للأشخاص الذين يحاولون تقليل السكريات المضافة ويرغبون في الحفاظ على نظام غذائي صحي.

أنواع أخرى من الأرز ، مثل الأرز الأسود والأرز البري ، لديها أيضًا مؤشرات أقل لنسبة السكر في الدم ومحتوى أعلى من الألياف مقارنة بالأرز الأبيض. يمكن أن تكون هذه الخيارات أيضًا خيارًا أكثر صحة للأشخاص الذين يحاولون تقليل السكريات المضافة.

من المهم ملاحظة أنه في حين أن الأرز نفسه مصدر طبيعي للسكر ، إلا أنه لا يعتبر سكرًا مضافًا. من المهم أيضًا الإشارة إلى أن الأشخاص الذين يحاولون تقليل السكريات المضافة يجب أن ينتبهوا أيضًا للأطعمة الأخرى التي يستهلكونها ، حيث أن العديد من الأطعمة المصنعة ، مثل حبوب الإفطار وألواح الجرانولا والزبادي ، يمكن أن تحتوي على السكريات المضافة.

في الختام ، يشير الامتناع عن السكر عمومًا إلى التقليل من السكريات المضافة أو التخلص منها ، مثل سكر المائدة والعسل والعصائر والمحليات من النظام الغذائي. ومع ذلك ، يمكن أن تحتوي أنواع معينة من الأرز ، مثل الأرز الأبيض ، على مؤشر نسبة السكر في الدم مرتفعًا وتساهم في ارتفاع مستويات السكر في الدم ، ولهذا السبب ، من المهم اختيار الحبوب الكاملة والأطعمة غير المصنعة التي تحتوي على مؤشر نسبة السكر في الدم أقل ونسبة محتوى أعلى من الألياف. يُنصح دائمًا بمراجعة الطبيب أو اختصاصي التغذية للحصول على مشورة شخصية حول أفضل أنواع الأطعمة التي يجب تضمينها في نظام غذائي يهدف إلى تقليل السكريات المضافة.

مرحبا! اشترك في النشرة الإخبارية اليومية


شارك